آخر الأخبار

أزمة كليات الطب تعصف بالخليل!

أزمة كليات الطب تعصف بالخليل!

علم | قال النّاطق الرّسمي باسم وزارة التّربية والتّعليم العالي، صادق الخضور، إنّ هيئة الاعتماد والجودة هي من تمنح تراخيصَ لبرامج البكالوريوس سواء في الطب أو غيره.

وأكّد الخضور لـ”علم” أنّ الوزارة منحت الاعتماد لبرامج تدريس الطب لكلية الطب الحكومية بـالخليل فقط.

وأعرب عن أسفه لمحاولة البعض إثارة بلبلة حول كلية الطب، مشيرًا إلى أنّ الكلية مقرها بالقرب من مستشفى الأميرة عالية، وأنها ستبدأ بالدوام منذ بداية شهر أيلول/ سبتمبر القادم.

وأفاد بأنّه لا يحق لأي جامعة بالمحافظة فتح كليات طبية، بدون موافقة هيئة الاعتماد والجودة، مبينًا أنّ إنشاء الكلية الطبية جاء تلبية لحاجات المواطنين بها في جنوب الخليل، خاصة بعد استنفاذ أساليب الحوار مع الجامعات.

وتعقيبًا على ذلك، أوضح نائب رئيس جامعة الخليل لشؤون الأكاديمية، نبيل حساسنة، أنّ جامعة الخليل لديها قبول مبدئي منذ عام 2015 بافتتاح كلية طب، مبينًا أنّ الجامعة استثمرت ما يقارب الـ15 مليون فيها.

وأضاف أنّ الجامعة أتمت التّرتيبات اللازمة كافّة من مختبرات ومعدات لهذه الكلية، مشيرًا أنّ التسجيل سيبدأ من الأحد المقبل، وفق معايير محددة.