آخر الأخبار

قوك يا بلد: استمرار فعاليات مهرجان الكتاب الدولي

قوك يا بلد: استمرار فعاليات مهرجان الكتاب الدولي

مقدما البرنامج: آلاء نصر، حسن الرجوب.

تاريخ البث: 10 مايو 2018.

الضيف: المنسق الإعلامي لمعرض فلسطين الدولي للكتاب، راية حمدان.

 

المقدمة:

مشاهدينا الكرام معرض فلسطين الدولي ما زال مستمر، عدة جداريات وُضعت بتسلسل زمني يروي تاريخ القضية الفلسطينية وارتباطها بالمشهد الثقافي الفلسطيني، موضوع المعرض والجداريات نتابعه مع المنسق الإعلامي لمعرض فلسطين الدولي للكتاب الأستاذة رايه حمدان.

آلاء: يسعد صباحك.

راية: صباح الخير لك ولكل المستمعات والمستمعين.

آلاء: أستاذة راية ما زال معرض الكتاب الدولي متواصل لهذه اللحظة، تقييمكم للأيام التي عدت كيف كان الحضور والمشاركة والإقبال على زوايا المعرض المختلفة؟

راية: بالفعل يعني المعرض الدولي للكتاب بنسخته 11 يتواصل حتى اليوم السابع بفعاليات ثقافية وندوات أدبية وأمسيات شعبية تتعلق بالذكارة واللغة والتاريخ والأدب، كل ذلك نتحدث عنه من خلال معرض فلسطين الدولي للكتاب بدلالات كثيرة بمناسبة مرور سبعين عام على النكبة، نحن نتحدث أيضاً عن القدس عاصمة دولة فلسطين الأبدية وخاصة بعد قرار ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، ونحن نذكر أن معرض الكتاب هذا العام يستضيف القدس ضيف شرف في هذا المعرض، منذ اليوم الأول حتى اليوم هناك إقبال ملموس وواضح من قبل الجمهور الفلسطيني على هذا المعرض.

آلاء: شو أكثر الزوايا التي لفتت انتباه الزائرين؟

راية: أكثر الزوايا التي كانت موجودة في هذا المعرض وكانت مميزة ولفتت انتباه الجمهور هي الندوات الأدبية وفضاء أطفال، هذا الفضاء التي تعقد فيه الدمى والفعاليات المنهجية، ويوجد عدد من الندوات التي تتحدث عن الاعتقال المنزلي للأطفال وانتفاضة الحجارة وحكاية الرمز الفلسطيني، في تقديرنا للراحل أحمد دحبور هذه كلها الفعاليات حقيقة والندوات تنظم اليوم بفعاليات مكثفة، وهناك عدد من الحضور الذي يأتي في كل المحافظات الفلسطينية، أيضاً وهناك حضور كبير من سكان أراضي 48.

حسن: أستاذة راية الإضافات التي أضافها هذا المعرض لهذا العام من ناحية ثقافية، ومن ناحية يعني أن اليوم الوضع الفلسطيني يمر بمراحل صعبة ومتعثرة هل في إضافات للقضية الفلسطينية لهذا المعرض؟

راية: نعم، بالفعل عندما نحن نبعث رسائل بهذه الأدوات والفعاليات والأمسيات نتحدث فيها عن النكبة، نحن نؤكد بأننا هنا على هذه الأرض، ما زلنا نحن نؤكد على النكبة وما قام به الاحتلال الإسرائيلي وما زالت كل تداعياته موجودة على أرض الواقع، هذا نحن في هذه الفعاليات نثبت أننا اصحاب وطن وأصحاب حق، أيضاً نحن شعب مثقف واعي قادر على صناعة ماضيه وحاضره ومستقبله، ونحن نؤكد دائماً على مبدأ الثقافة مقاومة، ونحن دائماً مستمرون بهذا الفعل الثقافي.

آلاء: أستاذة راية فيما يتعلق بالجداريات الموجودة في المعرض، ما هي الرسائل التي تحملها الجداريات حتى نوصل الصورة أقرب لسادة المستمعين؟

راية: نعم هذه جداريات حقيقة تتحدث عن الفنانين التشكيليين الذين قدموا لوحات عديدة عن القدس وعن العاصمة القدس وفلسطين، نحن نتحدث عن جداريات كذلك تتحدث عن الانقسام، وهناك باب يُفتح ومن خلال هذا الباب دلالة على أننا نريد أن ننهي الانقسام الفلسطيني ما بين الضفة وغزة، وهناك عدد من الجداريات تتحدث عن القدس، عن العودة، عن مفتاح العودة، كل ذلك يدل على قيمة المعرض الفلسطيني وهو النكبة والعودة.

حسن: لمتى سيستمر هذا المعرض أستاذة راية؟

راية: سيستمر حقيقة حتى السادس عشر من فعالياته المتواصلة وندواته المتواصلة حقيقة، والفعاليات التي لا تتركز فقط داخل أرض المعرض ولكن هي خارج أرض المعرض بالمحافظات في إيمان وزارة الثقافة بلا مركزية التعلم الثقافي، وهذه دعوة لكل الحضور أو كل المستمعين من لم يحضر معرض الكتاب، أن يأتي إلى المكتبة الوطنية بمحافظة رام الله والبيرة، يفتتح صباحاً من العاشرة، ويختتم مساءً في تمام التاسعة، يوم الجمعة يفتتح المعرض في تمام الرابعة مساءً.

آلاء: يعطيكم ألف عافية، وكنا سعيدين جداً في تواجدك معنا أستاذة راية في الوقت المخصص في برنامج قوك يا بلد المنسق الإعلامي لمعرض فلسطين الدولي للكتاب، لسا معكم فرصة للتعرف على الزوايا الموجودة فيه للمهتمين في القراءة والغير مهتمين بالثقافة، زي ما حكت ما حكت الأستاذة راية.