آخر الأخبار

إسرائيل تدرس ضمّ الضفّة لسيطرتها

إسرائيل تدرس ضمّ الضفّة لسيطرتها

علم | قال المحلّل والخبير بالشؤون الإسرائيلية عادل شديد، إنّ إسرائيل تدرس فكرة ضمّ الضّفة الغربيّة لسيطرتها، إلى جانب المستوطنات الإسرائيليّة، ضمن المشروع الأمنيّ الإسرائيليّ الذي يتلخّص في السّيطرة على أكبر قدر من الأراضي الفلسطينيّة.

وأوضح شديد، لـ”علم”، أنّ هناك إجماعًا إسرائيليًا على ضمّ الضفّة الغربيّة لسيطرتها، وأنّ الحديث خلال هذه الفترة يدور حول كيفيّة البدء بتنفيذ المشروع، مشيرًا إلى محاولة إسرائيل فرض هذا القرار على المحكمة العليا وإلغاء دورها، برفض أكثر من (96%) من ملفّات القضايا التي رُفعت إليها والتي تختصّ بالانتهاكات والاعتداءات التي يتعرض لها الفلسطينيون.

وأكّد أنّ فكرة المشروع تعود لحزب الليكود بالدّرجة الأولى، ثمّ البيت اليهوديّ الذي يُطالب بضمّ الضّفة الغربيّة كمرحلة أولى، قبل الانتقال إلى المراحل القادمة، منوهًا إلى الإشاعات الإسرائيلية التي تحدّثت عن تقسيم الضّفة الغربيّة قبل خمس سنوات، والتي تهدف لتهيئة الرأي العام الفلسطينيّ واستثناء قطاع غزّة من الحالة السياسيّة الفلسطينيّة.

وأوضح أنّ ما يحدث في المناطق المصنّفة “ج”، وبعض مناطق الخليل والقدس يفسّر الإجماع الإسرائيلي على ضمّ الضّفة، وأنّ النّقاش في إسرائيل حول كيفيّة بدء الضمّ، الذي قد يكون ابتداءً من مستوطنة “معاليه أدوميم” ثمّ المستوطنات الأخرى.